egradio.eg logo
egradio.eg ads
الرئيسية | الطفل | التربية والصحة | الشخير يعرض الأطفال لأضطرابات سلوكية

الشخير يعرض الأطفال لأضطرابات سلوكية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الشخير يعرض الأطفال لأضطرابات سلوكية الشخير يعرض الأطفال لأضطرابات سلوكية

توصلت مجموعة من الأبحاث والدراسات الحديثة مؤخراً إلى أن شخير الأطفال أو اضطرابات التنفس اثناء النوم تجعلهم عرضة لبعض الاضطرابات في السلوك .


وتوصل الباحثون إلى أن توقف التنفس المؤقت أثناء النوم والشخير تجعل الأطفال عرضة لحالات مثل النشاط المفرط في مراحل عمرية لاحقة .

وصرحت الدكتورة "كارن دونوك" رئيسة فريق البحث الذي أجرى الدراسة أن مشاكل النوم قد تضر بتطور المخ .

وأظهرت التقديرات إلى أن طفلاً من بين كل 10 أطفال يصدرون صوت الشخير بصورة منتظمة خلال النوم ، كما يعاني ما بين 2% إلى 4% من الأطفال من انقطاع مؤقت للتنفس خلال النوم ، ولكن في الأغلب تكون تضخم اللوزتين أو الزائدة الأنفية وراء ظهور مثل هذه الأعراض ، أما بالنسبة إلى البالغين ، ربما تكون النتيجة الشعور بالإجهاد الشديد نهاراً .

كما أكدت بعض الدراسات إلى أن المشاكل السلوكية مثل النشاط المفرط الناجم عن قصور الانتباه ربما يكون مرتبطاً باضطرابات التنفس ليلاً لدى الأطفال .

وقالت الباحثة بونوك ، من كلية ألبرت آينشتاين للطب بجامعة يشيفا في نيويورك ، إن الأطفال الذين لديهم مشاكل في التنفس خلال النوم يحتمل بنسبة 40 % إلى 100 % أن يواجهوا مشاكل لها علاقة بالسلوك العصبي مع بلوغهم السابعة .

وتعتقد أن مشاكل التنفس خلال النوم قد تتسبب في مشاكل سلوكية في أكثر من ناحية ، من خلال تقليل كمية الأكسجين التي تصل إلى المخ أو الإخلال بتوازن المواد الكيمائية في المخ .

وتقول بونوك إنه حتى الآن لم تتوفر لدينا أدلة قوية على أن مشاكل التنفس أثناء النوم تسبق مشاكل سلوكية ، مثل فرط النشاط" .

وتقول ماريان دافي ، من جمعية الشخير وانقطاع التنفس المؤقت أثناء النوم البريطانية ، إن مشاكل النوم لدى الصغار سبب لا يدركه الكثيرون للمشاكل سلوكية .



Tagged as:

Homepage, الشخير يعرض الأطفال لأضطرابات سلوكية