egradio.eg logo
egradio.eg ads
الرئيسية | المرأة | حمل وولادة | العلاقة بين الولادة القيصرية والرضاعة الطبيعية

العلاقة بين الولادة القيصرية والرضاعة الطبيعية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
العلاقة بين الولادة القيصرية والرضاعة الطبيعية العلاقة بين الولادة القيصرية والرضاعة الطبيعية

أثبتت الأبحاث أن طريقة الولادة تؤثر على قدرة الامهات على الرضاعة الطبيعية ، حيث تضعف الولادة القيصرية قدرتهن على ذلك .

حيث حذر أحد كبار أطباء التوليد في فرنسا من فقدان النساء لقدراتهن على الولادة بشكل طبيعي من خلال الاعتماد على الجراحات القيصرية وتدخلات أخرى .

وقال الدكتور ميشيل اودنت إن تزايد توجه النساء نحو التعجيل بموعد الولادة قد يؤدي إلى إضعاف قدرتهن على إرضاع أطفالهن بشكل طبيعي .

وأضاف ، وفقا لصحيفة ديلي ميل البريطانية ، أنه إذا استمرت التوجهات الحالية ، سيكون مستقبل قدرة المرأة على الولادة طبيعياً في خطر .

وأشار إلى تضاعف عدد عمليات الولادة القيصرية مقارنة بتسعينيات القرن الماضي .

وهو أمر يعود في المقام الأول إلى زيادة رغبة الأطباء في التدخل إذا كانت عملية الولادة الطبيعية تسير ببطء .

فضلاً عن رفض النساء لخوض عملية الولادة دون أدوية .

وأوضح أودنت أن الإحصاءات أظهرت أن النساء اللاتي وضعن أطفالاً في الفترة من 2002 وحتى 2008 استغرقن ساعتين ونصف في المتوسط أطول من الساعات المسجلة للولادة في الفترة من 1959 إلى 1966 .

ولفت إلى أن النساء أصبحن يعتمدن بشكل متزايد على تدخلات أخرى مثل ملقط الجراح وحقن تسكين الألم وأدوية أخرى .

وحذر أيضاً من إعطاء عقار الأوكسيتوسين بصورة روتينية للمرأة للتعجيل بالولادة ، وهو هرمون موجود بشكل طبيعي ، ويقول أودنت أن إعطاءه عبر الوريد يعيق عملية إنتاجه طبيعياً .

كما حذر أودنت من أنه في حال فقدان المرأة القدرة على إنتاج الهرمون بشكل طبيعي ، ستجد صعوبة في الرضاعة الطبيعية .

لافتا إلى أن 25 % من عمليات الولادة العام الماضي استخدم فيها الأوكسيتوسين ، بارتفاع 7 % مقارنة بالعام الذي سبقه .