egradio.eg logo
egradio.eg ads
الرئيسية | الصحة العامة | نصائح ومعلومات صحية | للرسائل المتبادلة تأثير لتخفيف الألم أثناء العمليات

للرسائل المتبادلة تأثير لتخفيف الألم أثناء العمليات

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
للرسائل المتبادلة تأثير لتخفيف الألم أثناء العمليات للرسائل المتبادلة تأثير لتخفيف الألم أثناء العمليات

أثبت بحث علمي أن لتكنولوجيا الهواتف الذكية تأثير فعال لتخفيف ألام المرضى أثناء العمليات الجراحية ، خاصة الـ "SMS" .


حيث شرح فريق من الأطباء الكنديين في مجلة "بان ميدسين" الطبية في عددها الأخير استخدام وسائل التكنولوجيا الحديثة في تخفيف الألم عن المرضى ، أثناء إجراء العملية في حالة التخدير النصفي عن طريق الموسيقى وألعاب الفيديو والأصوات المهدئة ، وأخيراً تبادل رسائل"SMS"مع أصدقائه وأقاربه .

وقد أجرى الأطباء اختباراً على مجموعة من الأشخاص لمعرفة مدى تأثير هذه التكنولوجيا الحديثة على حالة المريض .

فقد تم تقسيم المجموعة التي أجرى عليها الاختبار إلى أربع مجموعات ، الأولى لم تتلق أي مساعدة وظلت تنتظر طوال فترة العملية .

المجموعة الثانية سمح لها باصطحاب جهاز السمارت فون وكانت تلعب عليه لعبة من ألعاب الذكاء والتي تتركز على صيد مجموعة من العصافير الموجودة في المباني وقتلها .

والمجموعة الثالثة سمح لها بتبادل رسائل "SMS" مع صديق .

أما المجموعة الرابعة كانت تتبادل الرسائل مع باحث يوجهها للنقاش لوسائل التسلية .

وخلال هذا الفترة كان طبيب التخدير يسأل بصفة منتظمة المرضى عن مدى إحساسهم بالعملية ، وهل هم فى حاجة إلى جرعة متزايدة من مخدر "الأوبيوم" الأشد قوة مائة مرة من المورفين .

فتبين أن الذين كانوا يتبادلون الرسائل مع الأصدقاء كانو أكثر إيجابية غير الذين كانوا يلعبون في ألعاب الفيديو أو الذين يأخذون المسكنات حتى يتحملون الألم الناتجة عن العملية .