egradio.eg logo
egradio.eg ads
الرئيسية | منوعات وترفية | فن الأتيكيت | اللباقة والذوق في الرفض

اللباقة والذوق في الرفض

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
اللباقة والذوق في الرفض اللباقة والذوق في الرفض

قد تحتاج بعض المواقف والأمور للرد برفض ، وهذا ليس خطأ ولكن الخطأ يكمن في أن يتم ذلك بشكل غير لائق .



لذا ، سنقدم في ما يأتي ، بعض التدابير المخفّفة من وقع الرفض ، حين يُتخذ إجابة عن طلب ما :

1. يحقّ للمرء أخذ وقت للتفكير ، قبل الرفض أو القبول ، عندما يطلب منه القيام بأمر معيّن ، وذلك تفادياً للتسرع الذي يضعه أحياناً في مواقف محرجة ، مثلاً عند توجيه دعوات الغداء والعشاء ، يعطى وقت للمدعو ما بين 24 و48 ساعة للتفكير والتأكد من إمكانية تلبية الدعوة .

2. يترتّب على المرء أن يقرن رفضه بتبرير واضح ، مع ضرورة الابتعاد عن الكذب ، فالصراحة في هذا الموقف ليست مرادفاً للوقاحة ، ولا يجب أن تصنّف في خانة جرح شعور الآخر ، لكن في حال كان الطلب غير أخلاقي ومهيناً ، فهنا لا داعي حتى للجواب .

3. يفضّل أن يحدّد المرء أولوياته في حال طلب إليه رب العمل أداء أكثر من 4 مهام في وقت قياسي ، فبذا يلفت نظر المدير بصورة لبقة إلى كثرة طلباته ، وإذا طلب رب العمل من الموظف القيام بأمر خارج نطاق عمله ، يمكنه الرفض بالتذرع بأنه ليس لديك إلمام كاف بهذا الموضوع .

4. يُنصح بعدم إلقاء المسؤولية على شخص آخر في حال الرفض لطلب معيّن .