egradio.eg logo
egradio.eg ads
الرئيسية | المرأة | حمل وولادة | أكل المشيمة بين الخرافة والحقيقة

أكل المشيمة بين الخرافة والحقيقة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
أكل المشيمة بين الخرافة والحقيقة أكل المشيمة بين الخرافة والحقيقة

هل تتخيلين أنك في يوماً ما ستأكلين مشيمتك والحبل السري كما يؤكل اللحم المفروم أو البرجر ؟!


في الواقع هذا ليس من الخيال بل هو حقيقي ويحدث كتيراً ، فهي موضة جديدة للنساء في بريطانيا .

وانضمت لهؤلاء الأمهات ، نجمة مسلسل «ماد مين» ، جانيوري جونز ، التي قامت بتحويل مشيمتها إلى حبوب بعد ولادة ابنها زاندر ، وقالت وقتها : «إنه ليس أمراً مقرفاً أو خرافة ؛ بل شيء متحضر ، يساعد المرأة على تجاوز الكآبة والإرهاق» ! .

تتكون المشيمة مع بدء تكون طفلك ، مع انقسام أول مجموعة خلايا ، يتحول جزء منها إلى أعضاء الطفل ، وجزء آخر إلى المشيمة ، يمر الغذاء والهواء منها ، ثم يقوم الحبل السري بنقلها إلى طفلك غير المولود .

يقول المؤيدون للأمر ؛ أنها مغذية ، وأن استهلاكها يزيد من إنتاج الحليب ، ويعزز الطاقة ويخفف نزيف ما بعد الولادة ، ويقضي على الكآبة ... ولها ردود فعل إيجابية أخرى .