egradio.eg logo
egradio.eg ads
الرئيسية | المرأة | حمل وولادة | فوائد نفسية واضرار صحية للحمل بعد الـ 35

فوائد نفسية واضرار صحية للحمل بعد الـ 35

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
فوائد نفسية واضرار صحية للحمل بعد الـ 35 فوائد نفسية واضرار صحية للحمل بعد الـ 35

أثبتت الدراسات والأبحاث أن حمل المرأة في عمر الـ 35 قد يجلب العديد من الفوائد النفسية وبعض المخاطر الصحية على الام والجنين في نفس الوقت .


فق أجرت دراسة برازيلية استطلاعاً للرأي مع نحو 5 آلاف امرأة حول العالم عبر الإنترنت ، ممن تتراوح أعمارهن بين سن 32 - 35 أظهر بأن 51 % من النساء يتخذن قراراً بالحمل والإنجاب عندما يبلغن سن الـ 35 ؛ ليستعدن التوازن العاطفي .

تقييم الذات :

أضافت الدراسة أن حمل المرأة في سن الـ 35 أو أكثر قليلاً يجعلها تتمتع بشعور الأمومة بشكل أفضل مما لو كانت صغيرة في العمر ، ما يزيد من تقييمها لنفسها وتشعر بأنها مازالت خصبة وبإمكانها أن تمارس الأمومة بشكل ناضج .

أقدر على التربية :

عندما تنجب بعد سن الثلاثين تكون قد وصلت إلى حالة من الاستقرار المالي الذي يساعد على منح تربية أفضل لطفلها ، فتمتلك القدرة على تشكيل مفهوم ناضج عن الأسرة والعائلة .

تتوازن عاطفياً :

فمن من الناحية العلمية فإن المرأة تشعر بقيمة أكبر عندما تحمل وتنجب ، فهي لا تشعر بأنها امرأة مكتملة إلا بعد أن تشعر بالأمومة .

أخطار محتملة :

- ولادة طفل بعاهة من العاهات المرتبطة بتقدم عمر المرأة .

- حمل بعض النساء لأمراض وراثية تظهر على الطفل الذي يولد ، والأم في سن متقدمة في العمر .

- احتمال الإجهاض الطبيعي بسبب ضعف الجنين .

- انخفاض درجة الخصوبة عند المرأة في هذا العمر ، وتعرضها لبعض الأمراض بسبب الحمل .

- مواجهة حمل صعب يتطلب عناية فائقة .