egradio.eg logo
egradio.eg ads
الرئيسية | الطفل | التربية والصحة | دليلك لعالم طفلك

دليلك لعالم طفلك

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
دليلك لعالم طفلك دليلك لعالم طفلك

عندما تنتظرين مولودك تعيشين اصعب حالاتك ، فتشعرين بالخوف تارة والفرحة تارة أخرى ، والكثير من المشاعر الأخرى التي ربما تصبح متناقضة .


فحين تكونين حاملاً ، من السهل أن تشعري بالذعر من المخاض والولادة والألم ، ومن السهل أن تنسي أنه في النهاية سيكون هناك شخص إضافي في غرفة الولادة – طفلك - وأنك ستعتنين به .

قد يكون الأمر مخيفاً ، فربما لم يسبق لك أن حملت طفلاً حديث الولادة ، ناهيك عن إرضاعه أو تغيير حفاضته ، وليس هناك كتيب إرشادات .

إليك بعض الإرشادات السهلة لتسلكي طريقك لعالم طفلك :

1 - بالرغم من أن طفلك قد يخرج وهو يبكي ، فإنه يكون عادة مستيقظًاً بعد الولادة ، سيتعرف عليك ، وسيكون نظره ضبابياً ، ولكنه سيعرف صوتك وصوت والده ورائحتيكما ، وربما يكون السبب في بكائه هو خروجه من بيئة دافئة مريحة وتنفسه لأول مرة ، وكونه أصبح مستقلاً فجأة ، فهذه صدمة له .

2 – لا تستغربي فبعض الأطفال يحاول «الزحف» إلى صدر الأم للرضاعة ، في حين قد يأخذ آخرون وقتاً أطول لفعل ذلك ، إذا كنتِ مررتِ بفترة مخاض طويلة ، سيكون طفلك على الأرجح متعباً ، بقدر ما أنت متعبة .

3 - قومي فور ولادة الطفل مباشرة بوضعه على بطنك العاري ، أو على صدرك ، بحيث يلامس جلده جلدك ، وأبقيه كذلك لمدة نصف ساعة على الأقل ، فقد تبين أن هذا الاتصال المبكر يساعده على تقوية علاقتكما ، ويقلل بكاءه ، ويساعده في عملية الرضاعة الطبيعية .

4 - لا تقلقي إذا استغرقت هذه العلاقة بعض الوقت ، إذ يستجيب الأطفال والأمهات بطرق مختلفة .

5 - بعد حوالي ساعة ، سينام على الأرجح نوماً عميقاً لوقت طويل ، قد يصل إلى 24 ساعة ، برغم أنك قد ترضعينه كل ثلاث ساعات ، في هذه المرحلة ، يفرز صدرك حليب اللبا ، وهو سائل سميك يميل للون الأصفر .

6 - يتبرز معظم الأطفال أيضاً لأول مرة ، وهو يسمى العقي ، بعد حوالي 12 ساعة من الولادة ، ويكون لون البراز مائلاً إلى السواد ، ومثل القطران ، وسيخرج طفلك كميات مختلفة من العقي على مدى اليومين أو الثلاثة الأولى من حياته .

7 - يظل بعض الأطفال مستيقظين ، في حين يستسلم آخرون للنوم حال ولادتهم ، وكل طفل يختلف عن الآخر ، إلا أن العديد منهم يدخلون حالة «تنبه» ، ويعتقد الخبراء أنهم يستخدمون كل طاقتهم للتركيز على الأم والاستماع لصوتها ، لذا لا تتوقعي منه أن يتحرك كثيراً .

8 - ستكون الرؤية ضبابية لدى طفلك ، ولكن بوسعه أن يرى على بعد 20 إلى 30 سنتيمتراً أمامه ، لذا سيتمكن من النظر إلى وجهك وأنت ترضعينه ، ويمكنه أيضاً التمييز بين الألوان المتناقضة .

9 - عند الولادة ، يكون سمعه أكثر تطوراً من بصره ، ويمكنه الاستجابة للأصوات والتعرف عليها ، ويبدأ بمعرفة من أين تصدر .

10 - إذا وضعت طفلك تحت الماء على بطنه ، سيمتنع غريزياً عن التنفس ، ويغلق حنجرته ، ويحرك ذراعيه وساقيه ، ولكن هذه ليست دعوة لكي تجربي ذلك .

11 - امسكيه بثبات من تحت ذراعيه ، ودعي قدميه تلمسان سطح الأرض ، وسيبدو كأنه يمشي ، ويُعتقد أن هذا الانعكاس استعداد لأولى خطواته ، برغم أن ذلك لن يحدث قبل حوالي العام .

12 - المسي بلطف راحة يده ، وستجدين أن أصابعه ستمسك بقوة بأصبعك ، ويدوم هذا الانعكاس حوالي ستة أشهر .

13 - إذا جفل طفلك من صوت مرتفع ، أو إذا حملته دون دعم رأسه ، سيقوس ظهره ويفرد ذراعيه وساقيه ، ثم سيقرّب أطرافه من صدره (إذا كان يحاول الإمساك بشيء ما) ، وربما يبكي .