egradio.eg logo
egradio.eg ads
الرئيسية | الطفل | التربية والصحة | مشكلة العض عند الأطفال أسبابها وعلاجها

مشكلة العض عند الأطفال أسبابها وعلاجها

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
مشكلة العض عند الأطفال أسبابها وعلاجها مشكلة العض عند الأطفال أسبابها وعلاجها

بداية من الشهور الأولى من عمر الطفل تلاحظ الكثير من الأمهات بأن أطفالهن يقومون بعض أي شئ بين الحين والأخر ، ولا يعرفن السبب الفعلى لذلك .


فالعض جزء رئيسي من حياة الأطفال الذين يمارسونه لأسباب مختلفة ومتعددة قد يكون التسنين أو إثارة ردود فعل عند المحيطين بهم .

وينتشر العض أكثر عند الصغار بين عمري السنة والثلاث سنوات إلا أنهم غالباً ما يتوقفون عنه بعد ذلك .

وإلى أن يجتاز طفلكِ هذه المرحلة ، كيف يمكنكِ عزيزتي الأم أن تمنعي طفلك من أن ينشب أسنانه في كل ما يراه ؟

إليكِ فيما يلي عدة وسائل تساعدك في تحقيق ذلك .

يعض الأطفال لعدة أسباب وغالباً ما لا تكون دوافعهم لفعل ذلك خبيثة كما قد يعتقد البعض ومن هذه الأسباب :

- الشعور بالألم : يعد التسنين أحد أسباب العض عند الأطفال فيلجأون إلى ذلك بهدف التخفيف من ألم تورم اللثة .

- استكشاف العالم المحيط بهم : يستخدم الرضع والأطفال الدارجون الفم كوسيلة للاستكشاف والتعرف على الأشياء المحيطة بهم تماماً كما يستخدمون أيديهم .

- إثارة رد الفعل : قد يكون الفضول أحد أسباب قيام الأطفال بعضّ الآخرين وذلك لترقب ردود الفعل والمفاجأة عندهم غير مدركين أن هذا التصرف مؤلم للأشخاص الذين يكونون هدفاً للعض .

- جذب الاهتمام : يعد العض أحد التصرفات السيئة التي يلجأ إليها الأولاد الأكبر سناً لجذب الاهتمام إلى وجودهم في حال شعروا بأنهم مهملون من المحيطين بهم حتى وإن كان رد الفعل على هذا التصرف سلباً .

- الشعور بالإحباط : العض كالضرب هو وسيلة بعض الأطفال للتعبير عن نفسهم عندما لا تسمح لهم سنهم الصغيرة بالتعبير عن إحباطهم بالكلام ، باختصار هو وسيلة الأطفال ليقولوا للأم "أنا لست سعيدًا" ! .

لنوقف سلوك العض عند الأطفال ، تكون الوقاية خير من العلاج في هذه الحالة وذلك بالطرق التالية :

- في حال كان طفلك يمر بمرحلة التسنين ، احرصي على وجود حلقة التسنين (أو العضاضة) في يده على الدوام وذلك حتى تتجنبي أن يقوم الطفل بغرس أسنانه في ذراع أقرب شخص إليه .

- احرصي على تلبية جميع حاجات طفلك من مأكل ونوم قبل خروجه للعب مع غيره من الأطفال ، فقد يتسبب تعكير مزاجه بقيامه بعضّ الأطفال الآخرين ! .

- شجعي طفلك على التعبير عن شعوره بالكلمات عندما يكبر قليلاً كأن يقول لك "أنا زعلان يا ماما" .

- حاولي أن تشغليه بالأنشطة المختلفة لمنعه من التنفيس عن غضبه بعض الآخرين .

- امنحي طفلك جزءاً من اهتمامك طوال النهار حتى لا يلجأ إلى سلوك العض لجذب الاهتمام إليه وخصوصاً في حال كان من النوع الذي يشعر بالغيرة في وجود الأطفال الآخرين .

- راقبي تصرفات طفلك مع رفاقه في اللعب أيضاً حتى لا يعضهم .

- على الرغم من كل جهودك ، فقد تحدث بعض حالات العض دون شك ، في هذه الحالة ، احرصي على نهر طفلك عن مثل هذه التصرف بالكلام ووضحي له أن هذه الفعل يؤلم الأشخاص الذين تعرضوا للعض .

- لا تحاولي عض طفلك كجزاء لعضه للآخرين ، مثل هذا الفعل قد يجعله يظن أن العض سلوك مقبول مما يدفعه لمعاودته مرة أخرى فالأطفال يميلون إلى تقليد من هم أكبر منهم والأمهات والآباء خصوصاً .