Notice: Undefined index: HTTPS in /home/lifestyl/public_html/index.php on line 4
موقع المرأة والاسرة العربي الاول - الجمباز سر رشاقة ميريام فارس
egradio.eg logo
egradio.eg ads
الرئيسية | المرأة | تمارين | الجمباز سر رشاقة ميريام فارس

الجمباز سر رشاقة ميريام فارس

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الجمباز سر رشاقة ميريام فارس الجمباز سر رشاقة ميريام فارس

تتمتع الفنّانة اللبنانية الجميلة ميريام فارس برشاقة ولياقة بدنية عالية ، تحسدها عليها الكثيرات ويتمنين لو يحظين بمثل ما لديها من مرونة وخفة .


ويرجع السر وراء كل هذه الخفة والرشاقة التي تحظى بها ميريام فارس إلى حرصها على ممارسة "الجمباز" 3 مرات في الأسبوع .


فوائد ممارسة هذه اللعبة على الصحّة العامّة :

تهدف لعبة "الجمباز" إلى إكساب الرياضي القدرة على التحكّم في وضعيّة جسمه ، كما منحه خبرة حركيّة وعقليّة لكيفيّة أداء التمرينات على الأجهزة الخاصّة ، والتي تشمل 4 أجهزة للنساء ، هي :-

• حصان القفز : تقوم النساء بالقفز عبر الحصان ، وفي بعض المباريات ، تقوم اللاعبة بالقفز مرّتين ، على أن تسجّل لها النتيجة الأعلى .

• جهاز المتوازي : تقوم اللاعبة بالدوران حول عارضتين متوازيتين من الخشب ، مع أداء بعض الحركات الهوائية .

• عارضة التوازن : تقوم اللاعبة بالقفز والوثب والجري والدوران ، فوق عارضة خشبية يبلغ عرضها 10 سنتيمترات .

• الحركات الأرضية : حركات راقصة تؤدّى على بساط خاص بمقاسات ومساحات معيّنة ، بالتناغم مع الموسيقى ، وهي لا تقلّ عن دقيقة وعشر ثوانٍ ولا تزيد عن دقيقة وثلاثين ثانية .

• الجمباز الإيقاعي : نوع خاص من المنافسات يقوم على أداء حركات إيقاعية راقصة ، عبر استخدام بعض الأدوات التي تكون إمّا في شكل كرة أو شرائط .


أنواع الإعداد :

• الإعداد الخططي : يشمل تحديد المهارات المطلوبة لكلّ جهاز على حدة وتوزيعها حسب صعوبتها بناءً على إمكانيات كل لاعبة .

• الإعداد النفسي : يؤكّد الخبراء على أهميّة دور المدرّب في الإلمام بالنواحي النفسية لفريقه ، بما يساعده على الإعداد الجيّد للمنافسة .

• الإعداد البدني : يقسم إلى نوعين أساسيين ، هما الإعداد البدني العام ، ويشمل ممارسة مجموعة من التمرينات العامّة التي تهدف إلى إكساب الرياضي اللياقة المطلوبة التي تؤهّله لممارسة لعبة "الجمباز" ، كالركض لمسافات طويلة تتراوح من كيلومترين إلى 3 كيلومترات يومياً ، والإعداد البدني الخاص ، ويضمّ عدداً من التمرينات الهادفة إلى تنمية إمكانيات اللاعبة وقدراتها ، بما يتناسب مع طبيعة ومواصفات كلّ جهاز من أجهزة الجمباز .


نصائح غذائية :

• تتطلّب ممارسة "الجمباز" المواظبة على اتّباع نظام غذائي متوازن ، يقوم على تناول كميّات محدّدة من الدهون المفيدة غير المشبّعة ، شريطة ألا تتجاوز كميّتها الـ 8% من إجمالي السعرات الحرارية اليومية ، وتتوافر في الحبوب والمكسّرات والأسماك .

• تجنّب تناول الدهون المشبّعة و"الكوليسترول" التي تحتويها الأطعمة المقليّة والوجبات السريعة كـ "البرجر" وقطع الدجاج المقرمشة ، مع استبدالها بالبدائل Fake fats ، كإضافة ملعقة صغيرة من الكريما المخفوقة أو المايونيز قليل السعرات أو متبّل السلطات إلى وجبة من الخضر المسلوقة على البخار .

• يساعد تناول الحلوى المجمّدة على الإحتفاظ بكلّ من الدهون والسكريات في معدّل متعادل ، كالحلوى الشبيهة بالآيس كريم بما يحافظ على البنية العضلية ويزيد معدّل الطاقة بالجسم والقدرة على أداء الحركات اللولبية بخفّة ونشاط .

• الإهتمام بشرب المياه المعدنية وتقديمها مع مكعبات الثلج وشرائح الليمون المنعشة .

• المواظبة على تناول الألياف وتحضير وجبة غنيّة من كوكتيل الفاكهة الساخن ، وذلك عبر سلق الخوخ والتفاح في كميّة قليلة من الماء أو عصير الفاكهة غير المحلّى ، فإضافة القرفة وملعقتين من السكر المحلّى .

• يجدر استخدام الهرم الغذائي كمرشد للإختيارات الغذائية اليومية للمساعدة على تخطيط الأغذية التي يحتاجها الجسم بين فترة وأخرى ، على ألا يتجاوز عدد السعرات الحرارية المتناولة يومياً عن 1400 سعرة حرارية للنساء .