Notice: Undefined index: HTTPS in /home/lifestyl/public_html/index.php on line 4
موقع المرأة والاسرة العربي الاول - الجري سر رشاقة نانسي عجرم
egradio.eg logo
egradio.eg ads
الرئيسية | المرأة | تمارين | الجري سر رشاقة نانسي عجرم

الجري سر رشاقة نانسي عجرم

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الجري سر رشاقة نانسي عجرم الجري سر رشاقة نانسي عجرم

للرياضة أهميّة بالغة في حياة المشاهير ، حيث يعتمدونها للحفاظ على صحتهم ولياقتهم البدنية ، تماماً مثلما تفعل النجمة "نانسي عجرم" ، التي تمتاز بحرصها الشديد على ممارسة رياضة الجري التي تساعد في إنقاص الدهون المتمركزة في الجسم .


وتثبت دراسة صادرة عن "جامعة هارفرد" الأمريكية أن ممارسة النساء لرياضة الجري بانتظام ، قد تقلّل من إفراز هرمون "الاستروجين" ما يضعف من نسب الإصابة بسرطان الثدي أو الرحم إلى النصف ومن فرص الإصابة بالسكري إلى الثلثين .

وأضافت نتائجها أن المواظبة على ممارسة رياضة الجري تساعد الجسم على إفراز عناصر كيميائية مسكّنة تسمى بـ "الاندروفينات" تساعد على تخفيف الألم والتقلّصات العضلية .

وفي دراسة متّصلة صادرة عن "جامعة كاليفورنيا" تناولت 25 سيدة خضعن للجري على جهاز السرعة لمدّة 30 دقيقة ، وجد أن مستويات الأكسدة بعد الجري قد تدنّت إلى نسبة 23% مقارنة بمن لم يمارسن هذه الرياضة .


أهم فوائد الجري :

• خفض ضغط الدم ورفع مستوى "الكوليسترول" الجّيد ، العالي التركيز ، في الدم .

• تعزيز وتماسك عضلات الجسم الخاضعة للتمرين ، ما يُساعد في التغلّب على مشكلة ارتخاء الثدي لدى النساء ، بالإضافة إلى فاعليته في تعزيز جهاز المناعة .

• يساعد الجري الخفيف أو الهرولة في أثناء فترة الحيض على تقليل الألم الناتج عنها والتقلّصات المهبليّة الملازمة .

• ينصح الخبراء بتخفيف جرعة التدريب في خلال المراحل الأخيرة من الحمل ، وفي مرحلة ما بعد الولادة ، نظراً إلى أنّ المرأة تكون أكثر عرضةً للإصابات في هذه الفترة .


وقام الاختصاصيّون في الجري والأعضاء في مجلة Runner's World ، بوضع نقاط محدّدة لبرنامج تدريبيّ فعّال في الوقاية من الإصابات ، على الشكل التالي :


• مكان الجري :

ينصح بممارسة الجري السريع على الأراضي الترابية ، ما يُساعد في تمرين العضل بشكل متعادل .


• تمرينات الإحماء والاستطالة :

إنّ أفضل كفاءة للعضلة هي حينما تصل إلى درجة الاستطالة الكاملة ، أي حين يكون بوسعها القيام بأداء قويّ وبأقلّ مجهود .

• فترات التهدئة :

إنّ الهرولة البطيئة ، بعد المجهود الشاقّ ، تعمل على التعافي الشديد عن طريق إزالة حمض "اللاكتيك" المتراكم بعد النشاط البدنيّ المبذول ، كما أنّها تصل بالعضل إلى مرحلة الراحة .

ويُنصح بوضع أكياس من مكعّبات الثلج على القدمين ، بعد الفراغ من التدريب ، ما يُساعد في الاسترخاء ويزيل الشعور بالألم والإجهاد .

• المزج بين التدريبات :

يُحسّن بنية الجسم ، ويرفع من معدّل لياقته .

ويعمل برنامج رفع الأثقال التدريبيّ على تصحيح الاختلالات العضليّة التي قد يُسبّبها الجري ، كما يقوم بتعزيز العظام ورفع المعنويات .